معز
معز

بروفايل: معز الفزاني.. متسلل الصحراء 

معز
معز الفزاني

 

الخرطوم: الجماهير

ما أن وطأت أقدامه الأراضي السودانية منتصف العام الجاري متسللاً من دولة الجوار ليبيا، حتى  اقشعرت خطط رجال المخابرات في العاصمة الإيطالية “روما” و الخرطوم، و بدأت التحركات لوضع خطة محكمة من أجل توقيف معز الفزاني أبرز قيادات تنظيم “داعش” الإرهابي والمسؤول الاول من الاستقطاب في التنظيم، فالرجل الذي هبط في العاصمة السودانية متهم بالتخطيط لأعمال إرهابية في تونس وإيطاليا. تُرى من هو الفزاني وما هي خلفياته؟ ومتى وصل إلى السودان؟ وماذا عن ماضيه؟

تقول بياناته، إنه معز بن عبد القادر بن محمّد الفزاني المطلوب رقم( 1 )، لدى وزارة الداخلية التونسية، لقّب بأبو جهاد ثم أبو نسيم الكنية الاشتهر بها يبلغ من العمر( 47) سنة و ينحدر من منطقة الزهروني بتونس العاصمة.

وظل الفزاني المعروف بأنه أفضل متسلل عبر الصحراء، مطارداً من السلطات التونسية منذ شهر فبراير الماضي ومتهم بالضلوع في التخطيط للهجوم الذي استهدف مدينة “بنقردان” في تونس مارس 2016 والذي أودى بحياة 13 من الجنود وأعوان الامن.

وبعد أسابيع من هجوم بنقردان، أعلن الموقع الليبي الناطق بالانجليزية “ذي ليبيا هيرالد” أن الفزاني ، المسؤول العسكري الكبير في داعش ليبيا ومعه (20) عنصراً إرهابيا أوقفوا غرب ليبيا بين قريتي “رقدالين” و”الجميل” ، بعد هروبهم من مدينة سرت.

وأبلغت المخابرات الإيطالية الخرطوم في نوفمبر الماضي أن الفزاني دخل الي الاراضي السودانية، ويخطط للتحول إلى إيطاليا لتنفيذ عمليات إرهابية هناك، قبل أن تعلن توقيفه بواسطة السلطات السودانية داخل العاصمة الخرطوم في منتصف الشهر نفسه.

الفزاني المولود في تونس سنة 1969 يعد من أكبر الناشطين في مجال تجنيد الشباب لصالح تنظيم داعش  قبل ان يكلفه تنظيم داعش الارهابي بمركز استقبال في مدينة صبراطة، و فر الفزاني من صبراطة اثر الغارة الأمريكية عليها وقصد بنغازي ومنها الى سرت.

و يُعتبر ي أحد المتّهمين بالإشراف على التخطيط لعمليتي” باردو” و”سوسة”، وعرف كمقيم في ليبيا وينتمي الى “كتيبة البتار” وشارك في حرب البوسنة وأفغانستان وسجن في معتقل “باغرام” في أفغانستان لمدّة سبع سنوات.

و ظل الفزاني مسجل بالنسبة للمحققين في روما من أكبر الناشطين في مجال تجنيد الشباب لصالح تنظيم داعش في إيطاليا، وخلصت المصادر الأمنية إلى القول إن “الفزّاني كان قد أدين بشكل نهائي في ميلانو عام 2014، بالضلوع في نشاط إجرامي لأغراض الإرهاب، وبالتالي صدرت بحقه مذكرة توقيف دولية” حسب ما نقلته صحيفة  ” كوريري ديلا سيلا” الإيطالية.

و دعت وزارة الداخلية التونسية في فبراير الماضي كافة المواطنين إلى الإبلاغ السّريع والأكيد على الإرهابي الخطير معز بن عبد القادر بن أحمد الفزاني عند مشاهدته أو الحصول على أي معلومات تخصّ مكان تواجده أو تحرّكاته إعلام الوحدات الأمنيّة.

و وصل الفزاني إلى إيطاليا عام 1997 وعمل بشكل نشط ضمن خلية « الجماعة السلفية للدعوة والقتال » ومقرها ميلانو على تجنيد مقاتلين لإرسالهم إلى أفغانستان.

وسبق أن حوكم في إيطاليا بتهمة توفير الدعم اللوجيستي لخليّة إيطالية على صلة بالجماعة السلفية للدعوة والجهاد المعروفة بتنظيم القاعدة في المغرب الإرهابي وبُرّئ من التهمة. وانضمّ إلى “أنصار الشريعة” في 2012 ونشط في مختلف المواجهات ثمّ تحوّل سنة 2013 إلى سورية  لينضمّ هناك إلى جبهة النصرة ومنها إلى داعش وقد تدرّب على أعنف أنواع القتال وحمل السلاح ليظهر في 2014 في ليبيا بكنية “أبو نسيم” حيث تزعّم كتيبة مسلّحة تضمّ في صفوفها عددا من التونسيين.

عن محرر

شاهد أيضاً

مئات المهاجرين يتدفقون الى باريس بحثا عن “حياة افضل”

الجماهير: وكالات    يشير السوداني ابراهيم البالغ من العمر 23 عاما الى احدى الخيم التي …