جلال يوسف الدقير- أرشيفية

قرارات من مجلس الأحزاب السوداني تفجر الخلافات في الحزب الإتحادي الديمقراطي

الخرطوم: الجماهير

فجرت قرارات متضاربة لمجلس الأحزاب السياسية في السودان، الخلافات من جديد داخل الحزب الاتحادي الديمقراطي بين تياري جلال يوسف الدقير وإشراقة محمود.

وفي الوقت الذي منح فيه المجلس الحق لتيار إشراقة محمود، بالدعوة لإجتماع اللجنة المركزية للحزب وهي الجهة الوحيدة التي يحق لها أن تقرر زمان ومكان انعقاد المؤتمر العام أعطى ذات الحق للأمين العام المكلف أحمد بلال عثمان بالدعوة لذات الاجتماع.

و أعلن خالد الفحل، الناطق الرسمي باسم تيار الإصلاح بقيادة إشراقة قيام الاجتماع في6  فبراير الجاري، فيما وزع أحمد بلال عثمان رقاع دعوة أخرى  لأعضاء اللجنة بقيام اجتماعها في 18فبراير .
وقال أحمد بلال عثمان،الأمين العام المكلف للحزب، أن ما تقوم به إشراقة لايعدو كونه عمل موازي وتخريبي، فالحزب لديه قيادته الشرعية المعترف بها.

وأشار في حديثه لـ”الجماهير” اليوم، إلى أن ما تقوم به إشراقة محمود، لا وزن له و لا علاقة له بمؤسسات الحزب، وأن  التاريخ الرسمي لانعقاد اللجنة المركزية، هو الذي حدده الأمين العام المكلف في يوم 18 فبراير، منوهاً إلى أن لديه رسالة من مجلس الأحزاب تعترف بالتاريخ.

وأضاف بلال:” لا علاقة للحزب بالتاريخ المحدد من إشراقة محمود، و هي درجت على القيام بمثل هذه الأعمال و تقوم بفصل مجموعة من الناس و تعيين أخرين”.

وتشهد اللجنة المركزية انقسام حادا داخلها بسبب خلافات القيادات.

 

عن محرر

شاهد أيضاً

المهدي يقترح معاهدة أمنية بقيادة تركيا ومصر والسعودية

الجماهير: وكالات  اقترح الصادق المهدي، رئيس حزب الأمة القومي، أكبر أحزاب المعارضة السودانية، اليوم الثلاثاء، …