هآرتس: الشاباك اعتقل ألفي فلسطيني منذ 2016

 

الجماهير : ترجمات عبرية 

 

نقلت صحيفة هآرتس الإسرائيلية عن رئيس جهاز الأمن العام (الشاباك) نداف أرغمان أن الأجهزة الأمنية اعتقلت أكثر من ألفي فلسطيني كانوا يهمون بتنفيذ عمليات فردية منذ بداية عام 20166.

 

وذكرت أن أرغمان أعلن خلال مؤتمر بجامعة تل أبيب أن التقدم التكنولوجي لدى المؤسسة الأمنية حسن قدراتها على مكافحة الهجمات الفلسطينية المسلحة، وبفضل القدرات السايبرية تم إحباط العديد من الهجمات المسلحة القوية ضد إسرائيل.

وأوضح رئيس الشاباك أن العثور على مسلح فلسطيني منفرد يعتبر تحديا حقيقيا أمام المخابرات، لكن التطورات التكنولوجية شكلت اختراقا مهما لإسرائيل، بجانب المعرفة الدقيقة بميدان الضفة الغربية، والخبرة العملياتية لأفراد المخابرات، كل ذلك ساعد إسرائيل في التصدي لموجة العمليات ضدها.

وقال أرغمان إن جهاز الشاباك وبجانبه الأجهزة الأمنية الأخرى تواجه جملة تحديات أمنية من خلال الاستعانة بالقدرات الإلكترونية والسايبرية، من بينها تهديدات المجموعات الفلسطينية المسلحة، وهجمات الهاكرز، وفي سبيل ذلك تم تنفيذ عشرات الهجمات الناجحة والذكية.

وختم بالقول “كل ذلك يتطلب منا أن نكون أذكياء لمواجهة هذه التحديات التكنولوجية، ونحسن التعامل مع قدرات خصومنا في هذا الميدان، وننجح في توجيه ضربات ناجحة ضده، بحيث بات القراصنة من مختلف أنحاء العالم ممن يوجهون هجماتهم ضد إسرائيل يواجهون صعوبات في مفاجأتها”.

وأوضحت هآرتس أن إسرائيل اعتقلت مؤخرا مئات من الفلسطينيين كانوا ينوون تنفيذ هجمات معادية من خلال ملاحقتهم عبر شبكة الإنترنت، موضحة أن أجهزة الأمن اعتقلت الأشهر الماضية زهاء 2200 فلسطيني كانوا يوجدون في مراحل متقدمة من التخطيط والإعداد لتنفيذ عمليات هجومية ضد إسرائيل، معظمها عمليات طعن ودعس.

وأضافت أن أربعمئة منهم اعتقلهم الشاباك والجيش، وبعضهم تم تقديمه للمحاكمة العسكرية، وآخرين تحولوا إلى الاعتقال الإداري، وأربعمائة آخرين تم تسليمهم إلى السلطة الفلسطينية والذين تم اعتقالهم من قبل أجهزتها الأمنية التي وجهت إليهم تحذيرات قاسية بعدم العودة للتفكير بتنفيذ هذه العمليات ضد إسرائيل.

 

عن محرر

شاهد أيضاً

برعاية روسية وسعودية.. مصر في سوريا لصد ايران

  بقلم: تسفي برئيل   لاعبة جديدة ومفاجئة انضمت مؤخرا الى الساحة السورية وساهمت في …