عبد الله علي إبراهيم

نسخة أفضل حجوة أم ضبيبينة: من عارض انضمامنا للجامعة العربية؟

عبد الله علي إبراهيم
عاد أحدهم إلى حكاية معارضة لبنان لدخول السودان الجامعة العربية عند استقلاله. وهي مضغة وربما كانت خزعبلة في تعريف عبد العزير البطل للتاريخ الحكائي ضارب الأطناب بين كتابنا. وعزّ عليّ دائما، متى أعاد أحدهم إنتاج هذه المعلومة الراتب، أن أجد مرجعاً مؤكداً مما يقطع قول كل خطيب.

ورأيت في مناسبة عودة عائد إلى المضغة اللبنانية أن أدلى بما أعرف عن انضمام السودان لجامعة العرب آملاً أن يحفز باحثاً ذرباً ليمحص المسألة وبالذات في ما تعلق بالتهمة المعلقة بلبنان. وهي من التهم الروابح. فمن تعلقوا بها أرادوا القول إن ذلك الانضمام كان “شبة وشلاقة” وزلفى للعرب الذين لسنا (أو بعضنا) منهم. ووجدوا في معارضة لبنان المزعومة مصداقاً لنفي العروبة عنا. فقد شهد شاهد من أهله.

فصدر عن مركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات (الدوحة) كتاب للصحفية المصرية المعروفة أماني الطويل عنوانه “العلاقات المصرية-السودانية: جذور المشكلات وتحديات المصالح” وصفته هي بأنه قراءة وثائقية. ولابد للتنويه بأنه ربما الكتاب الأول الذي استثمر أرشيف وزارة الخارجية المصري، الذي هو مطبخ صناعة السودان في مصر، لتاريخ ما بعد استقلال السودان. وتبقى يوم استثمار أرشيف الأمن المصري.

قالت أماني (صفحتا 137-138) إن ما شغل السودان بعد استقلاله هو موضوع هويته. وكان انتسابه للجامعة العربية موضوع خلاف داخلي. فقد رفضته بريطانيا عملاً بالمادة 67 من الدستور الانتقالي التي تقيد يد رئيس الوزراء في تصريف السياسة بما اتفق له من دخول الجامعة العربية مع جمال عبد الناصر، علاوة على معارضة الجنوبيين لتلك الخطوة. فالجنوبيون، حسب أرشيف وزارة الخارجية المصرية، تمسكوا بأفريقيتهم حتى أنهم رفضوا مقاطعة إسرائيل. ولكن جمال عبد الناصر طمأن الأزهري أنه متى ما تقدم بطلب الانضمام للجامعة دعت مصر لجلسة طارئة للجامعة للغرض. وكان لحزب الأمة، من الجهة الأخرى، تحفظات تجاه ذلك الانضمام. فمن رأي الإمام الصديق المهدي أن الأزهري تسرع في دخول الجامعة العربية الذي لن يحصل السودان منه سوى الخضوع لمصر. وشدد عبد الله خليل على الولاء السوداني لأفريقيا لرفض الانتماء للجامعة.

*وجدت عبارة أماني الطويل غير واضحة في اقتران رفض بريطانيا بالجنوبيين. فالمادة 67 تأذن بعقد الاتفاقيات الدولية بعد موافقة البرلمان. ونصها:

67 – لا يكون لأية معاهدة أو أي اتفاق مع دولة أو دول أخرى، ولا يكون لأي قرار يتخذ في أي اتفاق دولي أو جمعية أو هيئة دولية، أي أثر في السودان ما لم يصدق البرلمان على كل منها بقانون.

وربما قصدت الطويل أن الجنوبيين لم تتح لهم فرصة مناقشة ذلك الانضمام في البرلمان إذا صح أن الأزهري لم يفعل ذلك.

أرجو لمن له إفادة حول انضمامنا للجامعة العربية أن يدلي بها. ولو تحقق أحدكم بالقاهرة من معارضة لبنان لدخولنا الجامعة العربية على بينة من وثائقها بالمدينة، يؤجر لعدل الرأس.

مختارات

  • 37
    الجماهير: وكالات    قال محللون وخبراء اقتصاد إن العمالة الأجنبية في دول مجلس التعاون الخليجي تواجه "صعوبات متزايدة"، في ظل ما تواجهه تلك البلدان من تحديات اقتصادية منذ تراجع أسعار النفط قبل ثلاثة أعوام. وتحتضن دول الخليج الستة، أعداداً كبيرة من العمالة الوافدة، لا سيما القادمة من القارة الآسيوية، إذ…
    Tags: إلى, أن, أو, الدول, العربية, السودان
  • 35
    الخرطوم: الجماهير  طالب السودان، اليوم الخميس، مصر بضرورة حل المشاكل الخاصة بممتلكات المعدِّنين السودانيين والتعاون حول إيقاف دعم الأطراف الليبية للحركات المسلحة.    وقال إبراهيم غندور، وزير الخارجية السوداني، خلال اجتماع لجنة التشاور السياسي بين السودان ومصر، الذي عُقد بالخرطوم الخميس، أن الجانبين اتفقا على التنسيق السياسي والبرلماني والتوقيع على مذكرة…
    Tags: السودان, أن, إلى, الخارجية, مصر, المصري, الدول
  • 32
    الجماهير: وكالات قالت الولايات المتحدة الأمريكية، ان الحكومة السودانية لا توفر الحماية للأقليات الدينية بما فيها الأقليات المسلمة. وأصدرت وزارة الخارجية الأميركية، يوم الثلاثاء تقريرها السنوي عن وضع الحريات الدينية حول العالم. و قال ريكس تيلرسون وزير الخارجية الامريكي، في تقديمه للتقرير، أن الحكومة السودانية اعتقلت واحتجزت رجال الدين ومنعت…
    Tags: أن, الخارجية, بما, إن, الدول, وزارة, إلى, السودان
  • 31
    الجماهير: وكالات  أفادت وسائل إعلام سودانية، اليوم الجمعة، أن السلطات المصرية اعتقلت خلال الأسبوع الماضي "222" مواطناً سودانيناً بمحلية حلايب المتنازع حولها وتقديمهم للنيابة المصرية التي أحالتهم  بدورها إلى جهات إدارية. وقالت قيادات من الإدارة الأهلية بمحلية حلايب،في تصريح نقله المركز السوداني للخدمات الصحفية (مقرب من الحكومة)إن السلطات المصرية نفذت حملاتها وسط السكان في مناطق…
    Tags: المصرية, إلى, إن, مصر, السودان
  • 31
    الخرطوم: الجماهير  غيب الموت اليوم السبت بالعاصمة البريطانية لندن، فاطمة أحمد إبراهيم أول برلمانية في السودان، عن عمر يناهز الـ85 عاماً.  وقالت أسرتها في بيان صحفي: إن جثمانها سينقل للعاصمة السودانية الخرطوم ليشيع في موكب شعبي في وقت يحدد لاحقاً. وتعد إبراهيم أول سيدة من منطقة الشرق الأوسط تتولى رئاسة…
    Tags: السودان, جامعة, العربية, إن, بما, إلى, البرلمان

عن محرر

شاهد أيضاً

هل يسقط حلم «السودان الجديد» في مستنقع العنصرية؟

عندما نشأت الحركة الشعبية لتحرير السودان قبل ثلث قرن من الزمان -وتحديداً في العام 1983- …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *